اعتقال "سفاح اسطنبول" بعد أن خرج من سجنه وقتل بقية العائلة

  • منوعات
  • 9 قراءة
  • 0 تعليق
  • الجمعة 08-03-2019 11:10 صباحا

حكم قاض اتحادي، الخميس، على الرئيس السابق لحملة ترامب الانتخابية، بول مانافورت، بالسجن 47 شهرا بسبب جرائم مالية كشف عنها التحقيق الخاص في التدخل الروسي بالانتخابات الأمريكية، الذي يجريه المحامي الخاص روبرت مولر.
وبموجب المبادئ التوجيهية للحكم، واجه مانافورت 19 إلى 24 سنة في السجن، ولكن محامي المتهم حث القاضي على عقوبة أكثر تساهلا بسبب سن العميل وسوء حالته الصحية ومساعدته في تحقيق مولر.
وكانت محكمة قد أدانت مانافورت (70 عاما) في أغسطس/اب في ثماني تهم جنائية تتعلق بتقديم إقرارات ضريبية زائفة، وتزويرات بنكية وعدم الإبلاغ عن حسابات مصرفية أجنبية، وكانت قضيته في المحكمة الجزئية الأمريكية للمنطقة الشرقية من ولاية فيرجينيا بمثابة أول محكمة جنائية في تحقيق مولر، ولكن كما لاحظ الدفاع، فإن التهم الموجهة ضد مانافورت لم تكن مرتبطة بالتدخل الروسي في الانتخابات أو ادعاءات بالتواطؤ.
ولم يذكر فريق الادعاء العام في المحكمة معلومات حول التنسيق المحتمل بين حملة ترامب والحكومة الروسية.
وقضى المدّعون الفدراليون نحو أسبوعين على مدى فصل الصيف للبحث عن تفاصيل كيفية اخفاء مانافورت 55 مليون دولار في حسابات مصرفية أجنبية، وكيفية خداعه للجمهور عبر التهرب من دفع 6 ملايين دولار من الضرائب على دخله أثناء عمله كمستشار سياسي للسياسيين الموالين لروسيا في أوكرانيا.