إيران تتوعد إسرائيل برد حاسم وقوي إذا قصفت سوريا

توعد علي شمخاني أمين عام مجلس الأمن القومي الإيراني إسرائيل من أن أي قصف على الأراضي السورية سيواجه برد حازم وقوي ورادع، وأن بلاده لن تصمت مرة أخرى على ذلك.

ونقل موقع صحيفة معاريف العبرية عن شمخاني قوله أنه إذا استمرت الغارات الإسرائيلية على دمشق فإن إيران ستتخذ إجراءات للردع ستكون عبرة للقيادة الإسرائيلية"

وقال شمخاني خلال لقائه وزير الخارجية السوري وليد المعلم: "نرفض العدوان الإسرائيلي على سوريا ونعتبره انتهاكا للسيادة السورية. 

 

وشدد شمخاني على أنه في حال استمرت إسرائيل في "العدوان على سوريا ستتلقى درسا يعتبر منه قادة إسرائيل".

وأشار إلى أن "التعاون بين طهران ودمشق في محاربة الإرهاب سيستمر حتى انتهاء الأزمة في سوريا"، مؤكدا أن بلاده "لن تبخل على سوريا بأي مساعدات أو استشارات في مرحلة إعادة الإعمار كما وقفت إلى جانبها في محاربة الإرهاب".