كندا تفرض عقوبات على 17 سعودياً لارتباطهم بمقتل خاشقجي

أعلنت وزارة الخارجية الكندية، اليوم الخميس، أنها تعتزم فرض عقوبات على 17 سعودياً على علاقة باغتيال الصحافي السعودي، جمال خاشقجي، الذي قُتل في قنصلية بلاده في إسطنبول، مطلع الشهر الماضي.

وقالت وزيرة الشؤون الخارجية الكندية، كريستيا فريلاند، إن "العقوبات التي تشمل تجميد أصولهم ومنعهم من السفر إلى كندا تستهدف أشخاصاً هم برأي حكومة كندا مسؤولون عن أو متواطئون في القتل خارج إطار القانون لخاشقجي في 2 تشرين الأول/أكتوبر".

وكانت فريلاند أكدت قبل أسبوع أن بلادها لا تعتبر أن قضية خاشقجي، أُغلقت، رغم البيان الذي أصدره الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، وأكد فيه استمرار العمل مع السعودية كحليفة إستراتيجية، حتى لو كان ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، يقف وراء إصدار الأوامر باغتيال خاشقجي في إسطنبول.

وأعلنت ألمانيا، قبل عشرة أيام، عن فرض إجراءات حظر سفر على 18 سعودياً، بسبب قضية خاشقجي، مشيرة إلى أنّ الحظر يشمل منطقة "شنغن" التي تتيح التنقّل دون جواز سفر بين دول في الاتحاد الأوروبي.

وكانت الولايات المتحدة، قد فرضت قبل ذلك، عقوبات مالية على 17 سعودياً متهمين بالضلوع في جريمة قتل خاشقجي، وذلك وفقاً لقانون "ماغنتسكي"، بينهم مقربون من بن سلمان، وعلى رأسهم مستشاره المقال سعود القحطاني، وخبير الأدلة الجنائية صلاح الطبيقي.

 

 

الرد السريع
كاتب المشاركة :
الموضوع :
النص : *