جرائم القتل بالمجتمع العربي: 50 قتيلا منذ مطلع عام 2018 حتى هذا اليوم

قُتل الشاب فهد القصاصي (29 عاما) من مدينة رهط في النقب، جنوبي البلاد، إثر تعرضه لجريمة طعن في المدينة، بعد منتصف الليلة الماضية.

وكان الشاب قد أصيب بجروح حرجة، وقدمت الطواقم الطبية التي وصلت إلى المكان الإسعافات الأولية له، ومن ثم جرى نقله بسيارة العلاج المكثف إلى مستشفى "سوروكا" في بئر السبع لاستكمال العلاج، إلا أنه فارق الحياة متأثرا بإصابته الحرجة، صباح اليوم .

وسادت أجواء من الحزن والقلق في رهط، في أعقاب انتشار نبأ مقتل الشاب. 

وفي حارة 29 برهط، اندلع شجار عنيف بين أفراد عائلتين، صباح اليوم، ولم تتضح بعد خلفية الشجار وأسبابه. وقالت الشرطة إنها ستقوم بحملة اعتقالات على خلفية الضلوع والمشاركة في الشجار.

50 عربيا ضحايا جرائم القتل منذ مطلع العام 2018

ويُستدل من المعطيات والإحصائيات المتوفرة أن 50 عربيا، بينهم 11 نساء، قتلوا في جرائم غالبيتها نفذت بإطلاق النار والطعن منذ مطلع العام الجاري 2018 ولغاية اليوم، آخرهم الشاب فهد القصاصي من رهط، صباح اليوم.

وهزت جريمة قتل الفتاة يارا نشأت أيوب (16 عاما) من قرية الجش، يوم الإثنين الماضي، المجتمع العربي برمته واشتعلت صفحات التواصل الاجتماعي منددة بالجريمة البشعة وداعية الشرطة إلى الكشف عن القتلة وإنزال أشد العقوبات بحقهم.

كما هزت جريمة قتل ابن نحف، الشاب حافظ حسين عيسى (38 عاما) المجتمع العربي، إذ استيقظت القرية على نبأ مقتله إثر تعرضه للطعن في شجار نشب في القرية فجر أول من أمس، الثلاثاء، وأصيب شابان بجروح وصفت بأنها بين المتوسطة والطفيفة، فيما سقط 69 عربيا بينهم 10 نساء ضحايا جرائم قتل في العام الماضي 2017.


الرد السريع
كاتب المشاركة :
الموضوع :
النص : *