الحكومة الدنماركية تعلن عدم استضافتها للاجئين من خلال نظام الحصص التابع للأمم المتحدة.

أعلنت الحكومة الدنماركية عدم استقبال اللاجئين من خلال نظام الحصص التابع للأمم المتحدة.
وقالت وزيرة الهجرة والتكامل الدنماركية "إنغر ستوبيرغ" في بيان نقلته قناة "بي إف إم" الإخبارية الفرنسية اليوم الخميس، "رغم أن البلاد تتحكم بصورة أفضل في تدفق المهاجرين، إلا أنها ما زالت تعاني من دمج الكثير من المهاجرين الذين جاءوا إلى الدنمارك في الأعوام الماضية".
وكان البرلمان الدنماركي قد قرر العام الماضي تشديد القواعد الخاصة باللاجئين، بما في ذلك نقل المسؤولية إلى الحكومة في عدد الأشخاص الذين تستقبلهم البلاد سنويا من خلال برنامج الأمم المتحدة لإعادة التوطين.
وبلغ عدد الأشخاص الذين تقدموا بطلب الحصول على تصاريح الإقامة في الدنمارك خلال العام الماضي 3500 شخص، وهو أقل رقم يتم تسجيله منذ عام 2008.
ويندرج تحت بند (اللاجئون التابعون إلى للأمم المتحدة)، الأشخاص الذين فروا من بلادهم ويعتبرون في حاجة ماسة إلى الحماية، حيث يتم اختيارهم من قبل منظمة الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين للانتقال إلى بلد آخر.
يشار إلى أنه منذ عام 1989، تستقبل الدنمارك نحو 500 لاجئ سنويا، وفق برنامج تديره منظمة الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين. (بترا)


الرد السريع
كاتب المشاركة :
الموضوع :
النص : *