القاهرة تقرر فتح معبر رفح بعد إغلاقه بشكل مفاجئ.. وداخلية غزة توضح سبب الاغلاق

نشرت وزارة الداخلية والأمن الوطني في قطاع غزة اليوم الخميس توضيحًا لما حدث اليوم من توقفٍ مؤقت للعمل في معبررفح من الجانب الفلسطيني.

وأشارت الوزارة على لسان المتحدث باسمها إياد البزم أن توضيحها جاء عقب ما تردد من معلومات غير صحيحة حول إجراءات جديدة لوزارة الداخلية والأمن الوطني على المعبر.

وقال البزم "تقوم لجنة الرقابة على السفر بوزارة الداخلية بتفقد حافلات المسافرين بين فترة وأخرى للتأكد من مطابقة جميع المسافرين لكشوفات السفر، والتأكد من هويتهم قبل مغادرتهم القطاع، وذلك ضمن الإجراءات الأمنية التي نعمل بها"

وأضاف "ما حدث اليوم هو إجراء اعتيادي، حيث وأثناء عمل لجنة الرقابة تبيّن وجود مسافر على متن إحدى الحافلات لم يكن مُسجلاً ضمن كشوفات السفر، وتم التأكد من هويته فقط قبل تحرك الحافلة باتجاه الجانب المصري."

تابع "تفاجأنا بقيام إدارة المعبر بالجانب الفلسطيني بإيقاف عمل المعبر والادّعاء بوجود إجراءات جديدة لوزارة الداخلية، وفي هذا السياق نؤكد عدم وجود أية إجراءات جديدة، وحرصنا على استمرار العمل في معبر رفح، وتذليل كافة العقبات في سبيل ذلك".

في سياق متصل ، استأنف العمل في "معبر رفح" البري، بعد توقف لمدة تزيد عن ساعة من إغلاقه اليوم الخميس، بشكل مفاجئ في كلا الاتجاهين.

وبدأت حركة السفر عبر المعبر بالسير بشكل طبيعي، وتم تسيير أول حافلة إلى الجانب المصري

وفي وقت سابق اليوم، أغلقت السلطات المصرية، ، المعبر بشكل مفاجئ في كلا الجانبين.

وأفاد شهود عيان في المعبر، بأنه تم توقيف حركة السفر بدون إيضاح الأسباب للمسافرين.

بدوره، قال معتز دلول مدير دائرة الإعلام في المعبر التابعة لحكومة الوفاق، إن إغلاق المعبر جاء بسبب اعتراض الجانب المصري على الآلية الجديدة لوزارة الداخلية بغزة.


الرد السريع
كاتب المشاركة :
الموضوع :
النص : *