رامي الحمد الله يستقبل وفدا من الجالية الفلسطينية في التشيلي

 استقبل رئيس الوزراء د. رامي الحمد الله، اليوم الخميس في مكتبه برام الله، وفدا من سيدات الأعمال والرياديات من الجالية الفلسطينية في التشيلي، حيث أطلعهم على الأوضاع السياسية والاقتصادية في فلسطين.

 

واستعرض رئيس الوزراء القوانين والتشريعات التي تم سنها مؤخرا لتعزيز دور المرأة في المجتمع، بالإضافة الى القوانين والتشريعات الجديدة لتشجيع وتسهيل الاستثمارات في فلسطين، داعيا أبناء الجاليات الفلسطينية في العالم للقدوم وزيارة فلسطين والاستثمار فيها.

 

واطلع الحمد الله الوفد على المستجدات السياسية ومبادرة الرئيس محمود عباس التي طرحها على مجلس الأمن، والتي تستند على الشرعية الدولية، ومبادرة السلام العربية، لإنهاء الاحتلال، وإيجاد حل عادل وشامل للقضية الفلسطينية، وصولاً الى الدولة المستقلة على حدود عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

 

وأشار رئيس الوزراء الى ان اغلب التقارير الدولية خاصة البنك الدولي وصندوق النقد الدولي تشهد بكفاءة المؤسسات الفلسطينية وعملها على التنمية الاقتصادية، رغم عقبات الاحتلال، وعدم وجود حالة من الاستقرار السياسي الذي يشكل داعما للاستقرار الاقتصادي.


الرد السريع
كاتب المشاركة :
الموضوع :
النص : *