شبهات فساد في مكرمة الحجاج في رام الله..500 لغزة وعدد 1500 للضفة

  • منوعات
  • 9 قراءة
  • 0 تعليق
  • السبت 09-06-2018 08:34 مساء

قال الائتلاف من أجل النزاهة والمساءلة "أمان" يوم السبت إن تظلمات وشكاوى وردته من مواطنين "تفيد بوجود شبهات فساد قائمة على الواسطة والمحاباة في إدارة مكرمة حج أهالي الشهداء وتوزيعها على المستفيدين".

وأكّد الائتلاف، خلال جلسة استماع عقدها بشأن معايير اختيار أسماء المستفيدين من مكرمة حج ذوي الشهداء، وصلت تفاصيلها وكالة "صفا" أن "استمرار غياب المعلومات حول مكرمة حج أهالي الشهداء يخلق تضليلًا وتشكيكًا بعملية إدارة وتنفيذ المكرمة"، مطالبًا مؤسسة رعاية أسر الشهداء والجرحى بنشر شروط اختيار المستفيدين منها، ومعايير الاختيار.

وحضر جلسة الاستماع مدير عام مؤسسة رعاية أسر الشهداء والجرحى محمد النحّال، وعدد من أهالي الشهداء، وممثلون عن أجسام مجتمعية ذات علاقة بحقوق أهالي الشهداء والجرحى، وممثلون عن بعض الائتلافات الأهلية، إضافة لممثلين من مؤسسات المجتمع المدني والإعلام؛ لمناقشة هذه الشكاوى.

وطالب المجتمعون مؤسسة رعاية أسر الشهداء والجرحى بالإعلان عن حصة قطاع غزة من المكرمة، وعملية تسجيل الأسماء، ونشر المستفيدين في الصحف المحلية وعلى الموقع الإلكتروني الخاص بالمؤسسة.

وذكر مدير المكتب الإقليمي لأمان في قطاع غزة وائل بعلوشة أن الجلسة تزامنت مع موعد تسجيل المستفيدين من مكرمة حج أسر الشهداء والتي تكون عادة في 15 رمضان من كل عام، ثم تفرز الأسماء في 20 رمضان، إلا أن ذلك لم يحدث بعد.

من جانبها، أوضحت منسقة المناصرة والمساءلة المجتمعية في ائتلاف أمان مروة أبو عودة وجود تباين في حصة أسر الشهداء عبر السنوات الماضية بين الضفة الغربية وقطاع غزة.

وقالت "بلغت مكرمة الحج في عام 2009 ألفي حاج، مقسمة بالتساوي بين الضفة الغربية وقطاع غزة، في حين تم رصد 500 مقعد لقطاع غزة و1500 للضفة الغربية في عام 2018" ونفس الامرسابقا في2017


الرد السريع
كاتب المشاركة :
الموضوع :
النص : *