وقفة احتجاجية بغزة تطالب الحكومة بصرف الرواتب

نظم عشرات الموظفين وأهالي الأسرى والجرحى الذين يتقاضون رواتبهم من السلطة الفلسطينية اليوم الخميس وقفة احتجاجية لمطالبة الحكومة بصرف رواتبهم.

ورفع المشاركون في الوقفة، التي نظّمتها حركة فتح بالتعاون مع نقابة الموظفين العموميين التابعة للسلطة لافتات تطالب حكومة رامي الحمد الله بصرف رواتبهم.

وألقى شريف أبو وطفة، من حركة "فتح"، كلمة في الوقفة التي نظمت في حديقة النصب التذكاري للجندي المجهول بغزة أكد فيها أن الحكومة الفلسطينية بعد قطعها رواتب الموظفين بغزة لم تعد تمثل الكل الفلسطيني.

وقال أبو وطفة إن: " كل الإجراءات سواء خصم رواتب الموظفين، أو احالتهم للتقاعد المبكر، أو عدم صرف رواتبهم، من يعتقد أنها ستعيد الوحدة الفلسطينية فهو خاطئ بشكل مطلق".

واستهجن أبو وطفة موقف الحكومة بالقول"عدم تنفيذ الحكومة الفلسطينية لقرار الرئيس حينما قال (الخميس الماضي) إن رواتب الموظفين سيتم صرفها غداً" مشددا بالقول "نقول للرئيس إن الحكومة لا تنفذ هذه التعليمات ونناشدك أن تتخذ الإجراءات اللازمة لإعادة الحقوق لبناء الشعب الفلسطيني الذي يؤيدون شرعيتك".

 

 

الرد السريع
كاتب المشاركة :
الموضوع :
النص : *