الاعلامى الجزائرى يعقوب بوقريط .. وداعاً.. ايها القلم الثائر

الاعلامى الجزائرى يعقوب بوقريط .. وداعاً.. ايها القلم الثائر

 

برقيات تعزية من فلسطين للجزائر

 

هيئة الأسرى تنعي الإعلامي الجزائري "يعقوب بو قريط"

نعت هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينية وفي مقدمتها الوزير عيسى قراقع رئيس الهيئة،المناضل العربي والاعلامى الجزائري" يعقوب بوقريط".

وقالت الهيئة ، ان المدير العام لجريدة التنوير الثقافية الجزائرية، والذي كرس حياته وجل عمله الصحفي لاجل القضية الفلسطينية وقضية الأسرى في سجون الاحتلال طوال 20عاما عمل خلالها في عدة صحف جزائرية.

وقالت الهيئة في نعيها:

بسم الله الرحمن الرحيم

كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ ۗ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ ۖ فَمَن زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ ۗ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلَّا مَتَاعُ الْغُرُورِ .

صدق الله العظيم

هيئة شؤون الاسرى والمحررين الفلسطينية وفي مقدمتها الوزير عيسى قراقع رئيس الهيئة، تنعي المناضل العربي والاعلامى الجزائرى/ يعقوب بوقريط.

المدير العام لجريدة التنوير الثقافية الجزائرية، والذي كرس حياته وجل عمله الصحفي لاجل القضية الفلسطينية وقضية الاسرى في سجون الاحتلال طوال 20عاما عمل خلالها في عدة صحف جزائرية.

وبرحيله نكون كفلسطينيين بشكل عام وكاسرى ومحررين بشكل خاص قد فقدنا واحد من ابرز المدافعين عن القضية الفلسطينية وقضايا الاسرى والمعتقلين فى سجون الاحتلال، وان موته يشكل خسارة لنا، حيث كانت الاولوية بالنسبة له قضايا فلسطين والاسرى. وهو من قال وكتب " نحن لفلسطين جنود حتى ينطق الحجر".

 

…………

الشبكة العربية للثقافة والرأي والاعلام

تنعي الاعلامي الجزائري يعقوب بوقريط المدير العام لصحيفة التنوير الجزائرية

 

بسم الله الرحمن الرحيم

يأيتها النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وادخلي جنتي

تعزية ومواساة

ببالغ الحزن والأسى  تتقدم الشبكة العربية للثقافة والرأي والاعلام ممثلة بأمينها العام وأمانتها العامة وكافة أعضاءها بخالص التعازي والمواساة بوفاة المغفور له بإذن الله تعالى المناضل الجزائري العربي الاعلامي يعقوب بوقريط المدير العام لجريدة التنوير الثقافية الجزائرية، الذي كرس حياته الاعلامية لمساندة ومناصرة القضية الفلسطينية وقضية الأسرى في سجون الاحتلال الاسرائيلي، كما تتقدم الشبكة العربية بأحر التعازي من الشعب الجزائري الشقيق والاعلام الجزائري الداعم لقضيتنا وشعبنا الفلسطيني.

سائلين المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد برحمته ويسكنه فسيح جنانه.

إنا لله وإنا إليه راجعون

............

برقية تعزية من نقابة الصحفيين الفلسطينيين لعائلة الفقيد يعقوب بوقريط

الإخوة /عائلة الإعلامي الكبيرالجزائري يعقوب بوقريط المحترمين

الزملاء /صحيفةالتنويرالثقافية الجزائريةالمحترمين

تلقينا ببالغ الحزن والأسى خبر رحيل فقيد الصحافة الجزائرية وأحد أبرز الصحفيين العرب ؛ الصحفي الكبير  والمناضل الإعلامي يعقوب بوقريط مدير تحرير صحيفة التنوير الثقافية الجزائرية رجلاً وطنياً عروبياً وحدوياً .

وإزاء هذا المصاب الجلل تتقدم نقابة الصحفيين الفلسطينيين بأحر التعازي والمواساة لأسرة صحيفة التنوير الثقافية الجزائرية وعائلة الفقيد .

وإننا في نقابة الصحفيين الفلسطينيين ونحن ننعى الفقيد نستذكر حبه لفلسطين أرضاً وهوية وشعباً ، و  تكريس حياته دفاعا  عن قضاياها ونصرتها .

الرحمة للفقيد وخالص المواساة لأهله وذويه ومحبيه ،،

وإننا لله وإنا إليه راجعون ،،

                                                             

د.تحسين الأسطل

نائب نقيب الصحفيين الفلسطينيين

 

............

برقية تعزية من نادى الاسير الى عائلة الفقيد يعقوب بوقريط

وزملاء المهنة فى صحيفة التنوير الثقافية الجزائرية

بسم الله الرحمن الرحيم

يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وادخلي جنتي

 

رحيل بلا استئذان

بالحزن الذي يصبغ الفقد تلقينا فى فلسطين نبأ رحيل الإعلامي الجزائرى القدير والمناضل الثورى الحر  "يعقوب بوقريط"  مدير تحرير جريدة  التنوير الثقافية الجزائرية .. صديق فلسطين والاسرى  ، ولا نبالغ ان قلنا ابن الجزائرالوفى  وفلسطين البار ، والذى وافته المنيّة بمستشفى مصطفى باشا فى الجزائر العاصمة يوم الثلاثاء  الموافق 01/05/2018 اثر مرض عضال الم به  وهو الفقد الذي يعيدنا كل مرة إلى اجترار آلامٍ مضاعفة حين نكون عاجزين عن القيام بما يجب القيام به تجاه أعزائنا الراحلين بموجب الحصار والظروف الخاصة التى تمر بها فلسطين  والتى تحول دوما دون اكتمال الإحساس بواجب الدَّين تجاه الفقيد وعائلته  الكريمة والزملاء الاعزاء فى صحيفتنا صحيفة التنوير الثقافية الجزائرية , ومن هنا إحساسنا العميق بالأهل والعائلة الكريمة والتي تضيف الحكاية إلى حكايتنا ألم الفقد المفاجئ للزميل والاخ يعقوب بوقريط ألم البعد والعجز عن القيام بواجب العزاء وعن شهادة المشهد الأخير, للمرحوم المغفرة ولعائلته الكريمة وللإخوة الزملاء فى صحيفة التنوير الثقافية الصبر والسلوان,

إنا لله وإنا إليه راجعون

نادى الأسير الفلسطيني

...............


الرد السريع
كاتب المشاركة :
الموضوع :
النص : *