إسرائيل تعترف لأول مرة- هاجمنا قوات إيرانية في سوريا

اعترف ضابط كبير في الجيش الإسرائيلي، لأول مرة صراحة، بمسؤولية إسرائيل عن قصف مطار التيفور قرب حمص، الإسبوع الماضي، ومقتل سبعة من عناصر الحرس الثوري الإيراني بينهم ضابط برتية عقيد.

 

وقال الضابط الكبير، في مقابلة أجراها معه الصحافي توماس فريدمان ونشرت اليوم في صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية: هذه المرة الأولى التي هاجمنا خلالها أهدافا إيرانية حية.
وبعد الهجوم على مطار التيفور، اعترفت إيران بشكل استثنائي بمقتل عسكرييها في الهجوم، على عكس ما كان يحدث في هجمات سابقة وكانت تنسب لإسرائيل ايضا.

 

وتوعدت إيران بالرد على هجوم التيفور ومقتل العسكريين الإيرانيين، وهدد ضابط في الحرس الثوري الإيراني بتدمير تل أبيب وحيفا ردا على الهجوم الإسرائيلي.
وتعد هذه المرة الثانية خلال شهرين التي تتعرض فيها قاعدة التيفور التي تضم أيضا قوات روسية للهجوم، وجاءت المرة الأولى في شهر شباط بعد أن اطلقت منها طائرة بدون طيار إيرانية دخلت إلى إسرائيل قبل أن يتم اسقاطها من قبل طائرات تابعة لسلاح الجو الإسرائيلي، كما أسقطت إحدى المقاتلات الإسرائيلية بدفاعات سورية في ذات الهجوم.

الرد السريع
كاتب المشاركة :
الموضوع :
النص : *