الحية: أكدنا للمصريين أن حماس ستعمل كل ما يلزم لإنجاح المصالحة

ال القيادي في حركة حماس خليل الحية إن وفد حركته المتواجد في العاصمة المصرية القاهرة عقد مساء يوم الثلاثاء اجتماعًا مع مدير عام المخابرات المصرية اللواء عباس كامل تناول عدة قضايا.

وذكر الحية في تصريح لقناة "الأقصى الفضائية" أنه جرى خلال اللقاء نقاش عدة ملفات كان أبرزها قضية القدس والاستيطان، وقرارات الرئيس الأمريكي دونالد ترمب، وملف المصالحة الداخلية، وأزمات قطاع غزة وفتح معبر رفح البري، والعلاقات الثنائية.

وأشار إلى أن حركته قدمت الكثير من أجل إنهاء الانقسام الفلسطيني، لافتًا إلى أنهم أكدوا لقيادات المخابرات المصرية أن حماس ستعمل كل ما يلزم لإنجاح المصالحة.

وبين الحية أن اللقاء ساده أجواء إيجابية وترحاب مصري وأخوة متبادلة، منبهًا إلى أنه جرى الحديث خلاله باستفاضة وبشكل مفصل في ملفات متعددة.

وشدد على أن حركته أكدت للجانب المصري أنها لن تقبل ولن تسمح بأن تفرض الإدارة الامريكية على الشعب الفلسطيني ما يتعارض مع ثوابته.

وكانت مصادر مطلعة أفادت أن وفد حماس في العاصمة المصرية القاهرة الذي يترأسه رئيس مكتبها السياسي إسماعيل هنية شرع بعقد لقاءات مع المسؤولين في جهاز المخابرات العامة.

وذكرت أن لقاءات الوفد تركزت حول الأوضاع الإنسانية المتفاقمة بغزة والمسؤولية الإنسانية والتاريخية للدولة المصرية في حلها بظل التخوف من الوصول إلى حالة انفجار يصعب على أحد السيطرة عليه.

وأشارت إلى أنه تم بحث ملف المصالحة وسبل تطبيق التفاهمات الأخيرة بشكل مستفيض إلى جانب استعراض وبحث التطورات السياسية والميدانية خلال الأيام الماضية.

كما علم عن نية وفد مصري رفيع المستوى الوصول إلى القطاع خلال الأيام القادمة لمتابعة تنفيذ اتفاق المصالحة وبحث الأوضاع الإنسانية.

وغادر وفد قيادي رفيع في حماس قطاع غزة إلى القاهرة عبر معبر رفح البري صباح الجمعة الماضية.

وقالت حماس إن الزيارة تأتي ضمن ترتيبات مسبقة وبإطار جهودها للتشاور مع مصر للتخفيف عن أهل غزة وفكفكة أزماته المختلفة والتي أوصلت القطاع لحافة الهاوية.

وبينت أنها ستبحث استكمال تنفيذ اتفاق المصالحة على أساس اتفاق 2011 و2017، ولدفع الجهود المصرية لإتمامها.

ونبهت حماس إلى أنها تأتي أيضًا ضمن الجهود التي تبذلها لحماية القضية الفلسطينية ومواجهة القرار الأمريكي الأخير بشأن القدس ومواجهة الاستيطان.

وبحسب بيان الحركة فإن الوفد يترأسه رئيس مكتبها السياسي إسماعيل هنية، وعضوية كلا من القياديين خليل الحية، وروحي مشتهى، وفتحي حماد.

وتعتبر زيارة هنية هذه الثانية منذ انتخابه رئيسًا للمكتب السياسي لحركة حماس.


الرد السريع
كاتب المشاركة :
الموضوع :
النص : *