شرطة إسرائيل توصي باتهام نتنياهو بالرشوة رقم الملف 2000

أوصت الشرطة الإسرائيلية، مساء اليوم الثلاثاء، المستشار القضائي للحكومة، بتقديم لائحة اتهام ضد رئيس الحكومة الإسرائيلية واتهامه بالرشوة في قضيتي الهدايا (الملف 1000)، والتواصل مع ناشر صحيفة "يديعوت أحرونوت" (الملف 2000).

وأوصت الشرطة باتهام كل من رجل الأعمال أرنون ميلتشين، وناشر صحيفة "يديعوت أحرونوت" أرنون موزيس، بتوصيتها بتقديمهم للمحاكمة بتهمة الرشوة.

وعلّق نتنياهو على توصيات الشرطة بأن اعتبرها "ليست ذات قيمة في الأنظمة الديمقراطية"، وأضاف في كلمة ألقاها من مكان إقامة رئيس الحكومة في القدس، أنه يرافق التوصيات ما وصفه بـ "الظل الثقيل" وأنه "من المستحيل التخلص من الانطباع بأنهم (المحققون) تأثروا بمشاعر لا أساس لها واعتقدوا أنني قمت بإجراءات ضدهم".

وكرر نتنياهو تصريحاته السابقة بأن معظم التوصيات التي تقدمها الشرطة لتقديم لوائح اتهام تنتهي بـ"لا شيء"، وتابع "بحسب القانون، الشرطة لا تحدد أي شيء، القرار كله بيد الأجهزة القضائية".

وزعم نتنياهو أنه حاطر بمساقبله السياسي من أجل الدفع بقوانين تتعارض شكل مباشر مع مصالح ميلتشين وموزيس، وقال إنه لم يقدم أي مساعدة لأرنون ميلتيشن إلا بما يتعلق بتمديد تأشرة الدخول للولايات المتحدة الأميركية، ما لم يعتبره مخالفة قانونية.


الرد السريع
كاتب المشاركة :
الموضوع :
النص : *