نصر الله: ترامب اطلق الرصاصة الأخيرة على عملية السلام كما أننا أمام عدوان أمريكي سافر

قال الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله: أننا أمام وعد بلفور جديد بعد قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بمدينة القدس عاصمة لإسرائيل، فنحن أمام عدوان أمريكي سافر على مقدساتنا، وعلى مدينتا المقدسة، وعلى امتنا العربية والاسلامية.

وأشار إلى أن ترامب اطلق الرصاصة الأخيرة على هذه عملية السلام بهذا القرار.

بالأمس سمعنا محللين إسرائيليين كانوا قادة أمنين وصحفيون أكدوا أن كل ما يقال عن ردود وتداعيات وقرار ترامب لن يغير شيء في العالم الاسلامي ولن يكون هناك ردود أفعال، لأن الشعوب العربية والاسلامية نسيت فلسطين، وتخلت عن القدس، وجميع الدول العربية لها ما يشغلها في بلادها، وهذا ما شجهم القيام بهذه الخطة "المجنونه".

وأوضح أن ادراك مخاطر القرار الأمريكي سيشكل حافزاً للجميع لتحمل المسؤولية والتحرك

وأكد أن الموقف الأمريكي شكل حاجزاً او مانعاً للهيمنة الاسرائيلية المطلقة للقدس ومن هنا نفهم خطورة قرار ترامب، مؤكداً على أن اسرائيل وقادتها لا يحترمون القوانين والمواثيق، والاتفاقيات الدولية ولا يحترمون ما يسمى المجتمع الدولي، فما قام به الاسرائيليون خلال عقود سيقومون به خلال فترة وجيزة جداً.

 ونوه إلى المنطقة ستشهد ظاهرة استيطان اسرائيلي هائلة وسريعة وبلا قيود في القدس.

، كما أن العالم صار محكوما بشريعة الغاب وأهواء الرجل الذي يسكن البيت الابيض، موضحاً أن السكوت على قرار ترامب يرتب مخاطر كبيرة أبرزها الاستباحة الامريكية لكل شيء في العالم العربي


الرد السريع
كاتب المشاركة :
الموضوع :
النص : *