حركتي فتح وحماس تطالبان الحكومة الفلسطينية، بـ"بذل كل الجهود لإنهاء أزمات قطاع غزة

طالبت حركتا "حماس" و"وفتح"، اليوم الخميس، الحكومة الفلسطينية، بـ"بذل كل الجهود لإنهاء أزمات قطاع غزة".

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقدته الحركتان في مدينة غزة، وحضره عن حركة "فتح" فايز أبو عيطة، وعن حركة "حماس"، طاهر النونو.

وتلا أبو عيطة بيانا جاء فيه: " أكد الطرفان ضرورة قيام الحكومة بكل الجهود لإنهاء أزمات قطاع غزة وبما يؤدي إلى إنهاء معاناة المواطنين".

وأضاف: " كما بحث الطرفان استكمال خطوات المصالحة وقيام الحكومة بمهامها في قطاع غزة حيث أشادا بالجهود المبذولة حتى اللحظة حيث تم الانتهاء من جزء كبير من هذه العملية، وعبرا عن رضاهما وارتياحهما بما تم الوصول إليه حتى الآن".وتابع: " أنهينا جزء كبير من المصالحة الفلسطينية، حيث أن حركتي حماس وفتح عبرتا عن ارتياحهما ورضاهما بما تم الوصول اليه حتى الأن".

وقال: " أشاد الطرفان على أهمية ومحورية الدور المصري وضرورة استمراره والالتزام بكل القضايا والمواعيد المتفق عليها".وشدد على حرص "حماس" و"فتح" على إنجاز المصالحة وتحقيق طموح الشعب الفلسطيني في إنهاء الانقسام.

وصباح اليوم، وصل رئيس الحكومة الفلسطينية، رامي الحمد الله، إلى قطاع غزة،، في زيارة هي الثانية من نوعها، منذ توقيع اتفاقية المصالحة في 12 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

وفي سياق أخر، قال أبو عيطة، "إن اعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالقدس عاصمة لدولة إسرائيل مستنكر ومرفوض من الجميع".وأضاف: " بحثنا خطوات سبل التعامل مع القرار، والبدء بأوسع حراك شعبي للرفض القرار والتأكيد على أن الرد الحقيقة بوحدة شعبنا وانهاء الانقسام الفلسطينية.

حثت حركتا فتح وحماس بقطاع غزة اليوم الخميس خطوات التعامل مع اعتراف الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل، وإعلانه قرار نقل سفارة بلاده إليها.
و ناقشتا عديدا من القضايا، ومن أهمها قضية نقل السفارة الأمريكية للقدس وجهود استكمال المصالحة.
وأكدت الحركتان رفضهما وإدانتهما لقرار ترامب، واعتبرتاه عدوانًا على شعبنا الفلسطيني، في وقت قالتا فيه إنهما بحثتا سبل التعامل مع القرار.
وأثنت الحركتان على الحراكات الشعبية والجماهيرية التي خرجت رفضًا للقرار، وأكدتا أن الرد لحقيقي على القرار هو وحدة شعبنا.
في جانب آخر، بحث الحركتان استكمال المصالحة وأهمية قيام الحكومة بدورها بغزة، وأكدوا على ضرورة أن تقوم الحكومة بإنهاء معاناة المواطنين بغزة.


الرد السريع
كاتب المشاركة :
الموضوع :
النص : *