الخارجية الروسية تستقبل وفدا من الجبهة الشعبية

استقبل ميخائيل بغدانوف نائب وزير الخارجية الروسي، اليوم الثلاثاء، في مقر وزارة الخارجية الروسية وفد الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين الذي يزور موسكو ويضم في عضويته أبو أحمد فؤاد نائب الأمين العام وماهر الطاهر عضو المكتب السياسي ومسؤول الدائرة السياسية.

 

وجرى خلال اللقاء الذي استمر ساعة ونصف البحث في التطورات على الصعد الفلسطينية والعربية والاقليمية، وقد استعرض وفد الجبهة الجهود الجارية لإنهاء الانقسام، ورؤية ومواقف الجبهة من موضوعات الحوار التي سيجري بحثها في اجتماع الفصائل المقرر عقده في القاهرة بتاريخ 21 من نوفمبر الجاري، وكذلك النشاطات والجهود التي تبذلها الجبهة على مختلف المستويات لتنفيذ الاتفاقيات الموقعة وصولاً إلى وحدة وطنية حقيقية وتعددية.

 

كما تناول وفد الجبهة الأوضاع في الأراضي الفلسطينية المحتلة والسياسات والممارسات الاسرائيلية في الاستيطان والتهويد والعدوان، والسعي الحثيث لخلق أمر واقع يحول دون الانسحاب الاسرائيلي من الأراضي الفلسطينية المحتلة، ويقطع الطريق على الحقوق الوطنية الفلسطينية في العودة وتقرير المصير والدولة المستقلة كاملة السيادة وعاصمتها القدس.

 

وأكد وفد الجبهة على اصرار الشعب الفلسطيني بمواصلة كفاحه ضد السياسات والممارسات الاستعمارية والعنصرية والفاشية الاسرائيلية، ومن أجل انتزاع كامل حقوقه الوطنية.

 

كذلك، تم بحث التطورات على الصعيدين العربي والاقليمي وتأثيراتها على شعوب المنطقة ومصالحها، خاصةً في ظل المخططات المعادية التي تستهدفها وتستهدف وحدة أراضيها ودولها الوطنية.

 

من جانبه، أكد بوغدانوف على دعم روسيا الاتحادية لكفاح الشعب الفلسطيني ومساندته على مختلف الصعد، وحرص روسيا على ضرورة تحقيق الوحدة الوطنية الفلسطينية.


الرد السريع
كاتب المشاركة :
الموضوع :
النص : *