فتح تحذر من استمرار تجاهل مطالب الاسرى المضربين

 حذرت حركة فتح الحكومة الإسرائيلية من استمرار تجاهل مطالب الاسرى المضربين في سجونها لليوم 32 على التوالي، داعية المواطنيين إلى تكثيف تضامنهم مع الأسرى ودعمهم ومساندتهم في هذه المرحلة الحرجة.

وقال المتحدث باسم الحركة وعضو مجلسها الثوري اسامة القواسمي في تصريح صحفي وصل "أمد للإعلام" اليوم  الخميس "أن استمرار تجاهل حكومة الاحتلال مطالب الأسرى التي كفلها القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني لن يجدي نفعا أمام صمود الاسرى، وهي محاولة يائسة لكسر صمودهم وتمسكهم بمطالبهم الإنسانية العادلة".

ودعا القواسمي المؤسسات الدولية والحقوقية إلى سرعة التدخل لإنهاء معاناة الأسرى والضغط على الحكومة الإسرائيلية للاستجابة لمطالبهم ومواجهة سياسة حكومة اليمين المتطرف نتنياهو التي تواصل رفضها التفاوض مع الأسرى المضربين.

وطالب عضو المجلس الثوري في بيانه، جماهير شعبنا الفلسطيني إلى ضرورة تكثيف تضامنهم مع الأسرى غدا الجمعة بالتوجه إلى خيام التضامن في قطاع غزة والضفة الغربية سوياً والتلاحم لدعم صمودهم في هذه المرحلة الحرجة والخطيرة التي يسطر فيها الأسرى أروع ملاحم البطولة دفاعا عن عدل القضية من داخل زنازين الاحتلال.


الرد السريع
كاتب المشاركة :
الموضوع :
النص : *