الصليب الاحمر برام الله يغلق مكتبة بعد تهديد موظفية من طرف اهالي الاسري الغاضبون

أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر، اليوم الثلاثاء، عن تعليق نشاطاتها في رام الله بدءً من اليوم الثلاثاء وحتى إشعار آخر بسبب تهديدات وصلت موظفيها.

وقالت اللجنة في بيان لها: يوم الثلاثاء الموافق 16.05.17، قامت مجموعة من الأشخاص بإقتحام المكتب، وتهديد سلامة الموظفين والمكتب ومطالبتهم لطريقة عنيفة، بوقف العمل ومغادرة المكتب.

قال كريستيان كاردون، مدير اللجنة الدولية للصليب الأحمر بالقدس والضفة الغربية: "هذه الأفعال غير مقبولة ويجب وقفها فوراً. وقد تعرضنا في الأسابيع الأخيرة لحوادث مماثلة ضد موظفينا ومكاتبنا في الضفة الغربية".

وأضاف "قد آن الأوان أن تدعونا نعمل مع ضمان أحترامنا في جميع الأوقات".

واوضح: تعد زيارة المضربين عن الطعام لتقييم ظروف احتجازهم والمعاملة التي يتلقونها واحترام حقوقهم أولوية بالنسبة للجنة الدولية، حيث قمنا بزيادة وتيرة الزيارات لمرافق الأحتجاز الأسرائيلية وتوصيل ما يزيد عن 1.400 رسالة شفهية.

واكدت اللجنة: تعمل اللجنة الدولية للصليب الأحمر في رام الله منذ عام 1972، وتقدم الخدمات لعائلات المحتجزين، منذ عام 1968، سهلت اللجنة الدولية إجراء ما يقرب من 3.5 مليون زيارة عائلية، وفي عام 2016، سهلت اللجنة الدولية 114.000 زيارة عائلية إلى المحتجزين في مرافق الاحتجاز الإسرائيلية.

وخلصت اللجنة: لن يؤثر الاغلاق على عمل مكاتب اللجنة الدولية للصليب الأحمر الأخرى في الضفة الغربية.


الرد السريع
كاتب المشاركة :
الموضوع :
النص : *