Email:hakimw2015@gmail.com

محرك البحث



أهم الاخبار

  • "ألف صورة على جدار معبر رفح " تستعرض معاناة حصار غزة
  • الوزير رياض المالكي ونظيره العراقي يوقعان على تأسيس لجنة وزارية مشتركة
  • جيش الإحتلال الإسرائيلي يصادر بيوتا متنقلة تستخدم كمدرسة
  • حمى الاميرة ديانا تعود في الذكرى العشرين لوفاتها
  • مصر وأمريكا تتفقان على استمرار التنسيق بينهما من اجل استئناف المفاوضات الفلسطينية -الإسرائيلية
  • مجلة ” شارلي إيبدو” تتناول هجمات إسبانيا الإرهابية بكاريكاتير مسيء للإسلام
  • جنديان إسرائيليان يتعرضان للضرب "لأنهما يشبهان العرب"
  • منظمة العفو الدولية: "قانون الجرائم الإلكترونية " الفلسطيني يشكل انتهاكاً لحقوق المواطنين ويخالف الق
  • داخلية غزة : انجزنا المرحلة الأولى من الترتيبات على الحدود مع مصر
  • البطش: الجهاد ترفض انعقاد المجلس الوطني تحت حراب الاحتلال الاسرائيلي
  • بطاقة هُوية تمنع ولي عهد الدانمارك من دخول حانة
  • مسلحون يقتلون مواطنا داخل محله بقلقيلية
  • العمادي يؤكد استمرار مشاريع اللجنة القطرية بقطاع غزة
  • الحلو: التقاعد المقبل بإيعاز الوزراء والراتب حسب سنوات الخدمة
  • مسؤول بالسلطة: عباس سيواصل عقوباته ضد قطاع غزة وسيرفع عدد المتقاعدين الى 30 ألف
  • حماس تعبر عن استهجانها من تصريحات الوزير السوداني مبارك الفاضل وتعتبرها عنصرية
  • قشور بذور الأفوكادو "منجم ذهب" لعلاج السرطان والقلب
  • تنديد باعتقال السلطة ناشط أمريكي من أصول فلسطينية
  • نيوزويك: ترامب قد يذهب لحرب مع كوريا رغم افتقاد البنتاجون لـ75% من القيادات
  • صحيفة هارتس: حماس ودحلان يتفقان على فتح معبر رفح بشكل دائم بداية الشهر المقبل
  • ترجمة الموقع

    عدد الزيارات

    عدد الزيارات : 11567680
    عدد الزيارات اليوم : 224
     


     

    مركز راشيل كوري الفلسطيني لحقوق الانسان ومتابعة العدالة الدولية » شؤون فلسطينية

    <p>د.احمد الطيبي: سأهزم نتنياهو إذا أقيمت "الدولة الواحدة"..ودعوة ترامب "غير كافية"</p>

    د.احمد الطيبي: سأهزم نتنياهو إذا أقيمت "الدولة الواحدة"..ودعوة ترامب "غير كافية"

    تاريخ النشر : الجمعة 17-02-2017 11:52 صباحا

    الناصرة: قال أحمد الطيبي، العضو العربي في الكنيست الإسرائيلي، إنه سينافس رئيس الوزراء الإسرائيلي الحالي، بنيامين نتنياهو، على منصبه، وسيهزمه، في حال أقيمت "الدولة الواحدة".

    وأضاف الطيبي في حوار خاص، مع وكالة "الأناضول" التركية: " أنا من مؤيدي خيار حل الدولتين، لكن إذا أقيمت الدولة الديمقراطية الواحدة، فسأنافس نتنياهو، على منصبه وأفوز عليه".

    وتابع: " في حال اعتماد حل الدولة الواحدة الديمقراطية ستكون الأغلبية ما بين البحر (المتوسط) والنهر (الأردن) لنا (الفلسطينيين) وبشكل ديمقراطي".

    وأكمل الطيبي: " بالتالي فإذا ما ترشحت أنا مقابل بنيامين نتنياهو، فأنا من سيفوز وليس هو ".

    واعتبر الطيبي في هذا الصدد أن على الجمهور الإسرائيلي، أن يعرف "ما هي الخيارات أمامه، وهي إما دولتين أو دولة واحدة للفصل العنصري، أو دولة واحدة ديمقراطية".

    وألمح الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نتنياهو في البيت الأبيض مساء أمس، إلى إمكانية التخلي عن خيار حل الدولتين، وإقامة دولة واحدة تستوعب الفلسطينيين والإسرائيليين.

    وفي هذا الصدد فقد اعتبر زعيم المعارضة الإسرائيلية ورئيس حزب "المعسكر الصهيوني" المعارض يتسحاق هرتسوغ فكرة الدولة الواحدة بأنها خطيرة.

    وقال هرتسوغ في تصريح صحفي أمس الخميس: " كان من المحزن والمخجل رؤية نتنياهو يتهرب من فكرة الانفصال عن الفلسطينيين من خلال حل الدولتين".

    وأضاف هرتسوغ: " على كل اسرائيلي أن يشعر بالفزع من الاعتقاد الذي يقول إن بالإمكان إقامة دولة واحدة ما بين البحر والاردن".

    واعتبر إن الدولة الوحدة، تعني أن "ليس هناك دولة يهودية".

    وكان مكتب الإحصاء الفلسطيني قد أشار في إحصائية أخيرة إلى أن عدد الفلسطينيين في أراضي فلسطين التاريخية (إسرائيل وأراضي السلطة الفلسطينية) سيتخطى عدد الإسرائيليين خلال السنوات القادمة.

    وقال في الإحصائية: " سيتساوى عدد السكان الفلسطينيين والإسرائيليين في نهاية عام 2017، وستصبح نسبة السكان الإسرائيليين حوالي 49.3% من السكان وذلك بحلول نهاية عام 2020 حيث سيصل عددهم إلى نحو 6.96 مليون إسرائيلي مقابل 7.21 مليون فلسطيني".

    واعتبر الطيبي أن احتفال اليمين الإسرائيلي بنتائج اجتماع "ترامب-نتنياهو"، سابق لأوانه.

    وقال: " اللقاء كان حميميا ووديا، ولكن اعتقد أننا ما زلنا في بدايات المباراة ولم نصل إلى الشوط الثاني بعد".

    وأضاف: " الرئيس ترامب لم يلتقِ حتى الآن مع الرئيس محمود عباس، ولم يعقد لقاءً مطولا مع الملك عبد الله الثاني ملك الأردن وغيرهما من الزعماء العرب".

    وتابع الطيبي: " انطباعي هو أن صورة الوضع بالنسبة للشرق الأوسط لم تتضح بعد، لدى الرئيس الأمريكي ترامب حتى هذه اللحظة".

    وكان ترامب قد التقى مؤخرا مع الملك الأردني في واشنطن، ولكنهما اتفقا على الاجتماع مجددا قريبا، بحسب بيان صدر عن البيت الأبيض.

    ورفض الطيبي الانتقادات التي وجهها الرئيس الأمريكي إلى الجهاز التعليمي الفلسطيني.

    وقال الطيبي: " بشأن موضوع الكراهية الذي تحدث عنه ترامب فإنه لا يمكن أن يطلب من الفلسطينيين تحت الاحتلال أن يحبوا من يحتلهم ومن يطمع بهم، فالأساس هو الاحتلال ومن يجب انتقاده هو الاحتلال".

    ولفت الطيبي في هذا الصدد، إلى التحريض الواسع من قبل اليمين الإسرائيلي على "كل ما هو فلسطيني وعربي ومسلم سواء في داخل الكنيست او في وسائل الإعلام الإسرائيلية اليمينية او شبكات التواصل الاجتماع والكتب".

    كما اعتبر الطيبي أن دعوة الرئيس الأمريكي ترامب، لرئيس الوزراء الإسرائيلي نتنياهو بتهدئة الاستيطان في الأراضي الفلسطينية المحتلة بأنها "غير كافية".

    وقال الطيبي: " الملاحظة التي قالها ترامب عن الاستيطان ليست كافية فهو طلب منه تهدئة الاستيطان والمطلوب هو وقف الاستيطان بشكل كامل".

    وأنهي نتنياهو أمس الخميس، زيارته إلى الولايات المتحدة الأمريكية التي بدأت الإثنين حيث يعود إلى إسرائيل.



     
    المشاركة السابقة : المشاركة التالية


    عدد القراء: 91 - عدد التعليقات: 0

    (مواضيع ذات صلة)

    وزير التعليم إسرائيلي: الوضع الراهن غير مريح بسبب التحقيقات مع نتنياهو

    آلاف الإسرائيليين يطالبون باستقالة نتنياهو‎ ويتهمون النائب العام بالتواطئ

    "سارة نتنياهو " متهمة بـ 4 ملفات فساد

    باراك: نتنياهو مستعد أن يشعل المنطقة للتهرب من قضايا الفساد وكان خائفا من احداث المسجد الاقصي

    مظاهرة في بتاح تكفا للمطالبة بتسريع التحقيقات مع نتنياهو بقضايا فساد



    التعليقات تعبر عن وجهة نظر الكاتب


    إضافة تعليق سريع
    كاتب المشاركة :
    الموضوع :
    النص : *
    طول النص يجب ان يكون
    أقل من : 30000 حرف
    إختبار الطول
    تبقى لك :


     

    Developed By Mohanad Elagha